.

.

بحث حول "الصحافة الإسلامية" في تونس : النشأة و الانبعاث

بتاريخ : 2015-06-11 الساعة : 03:53:13

اسم الكاتب : حميدة بالسعد     التصنيف : الأخبــار الرئيسيــة     عدد القراء : 1795

  

بحث حول "الصحافة الإسلامية" في تونس


[النشأة و الانبعاث]

المعرفة\المجتمع\الحبيب\الفجر 

 

حمــــــــيدة بالســــــــــعد

( متصرف مستشار بدار الكتب الوطنية)

2014

 

 

 

"مجلة المعرفة" [1]

 

تقديم لوضع الصحافة الاسلامية في تلك الفترة: شهدت الساحة الاعلامية في تلك الفترة نشريات ومجلات وصحف " دينية " سواء على المستوى العربي _ الاسلامي او على المستوى المحلي _ التونسي

·       المجلات المشابهة للمعرفة في العالم الاسلامي

*  مجلة الدعوة : لسان الاخوان المسلمين في مصر

*  مجلة الامان : لبنان

*  مجلة الشهيد: ايران

*  مجلة المجتمع: الكويت

*  مجلة النور: المغرب

·       المجلات الدينية التونسية في تلك الفترة

*  الهداية

*  جوهر الاسلام

*  الوفاء

دواعي ظهور المجلة :

اتجه تفكير الشيخ راشد الغنوشي اثر اجتماع الأربعين في شهر أفريل 1972 بمرناق على إثر تكوين النواة التنظيمية الاولى للجماعة الإسلامية الى ايجاد وسيلة اعلامية لتبليغ صوت الحركة الى الرأي العام فكانت مجلة المعرفة اول صحيفة للجماعة. وقد عبر عن ذلك الشيخ راشد في استجواب اجرته معه السيدة فتحية بلغيث بمناسبة اعدادها لرسالة ختم البحث بمعهد الصحافة سنة 1981 حول الحركة الاسلامية في تونس من خلال صحيفة العمل[2]، حيث قال: " لقد شعرنا في بداية السبعينات بالحاجة الى اداة اعلامية وكان الشيخ عبد القادر سلامة قد قام بمحاولة اصدار مجلة اسلامية اوقفت منذ عددها الاول فاتفقنا معه على تجديد رخصة اصدارها واذن له" .

كما ورد بافتتحاية العدد الاول من المعرفة لسنة 1972 ان "الشباب فكر في وسيلة تربط بين افراد هذه المجموعة وتمكنهم من تدارس غربتهم وغربة دينهم "

ورد ايضا على لسان الحبيب المكني ان "الساحة الاعلامية في تونس خالية من وسيلة اعلامية اسلامية ملتزمة بتبليغ الفكرة الاسلامية للمجتمع "

حيث تجمع كل هذه التصريحات ان فكرة تأسيس المجلة نبعت من نية اصحابها الى تدارس الوضع في البلاد من الناحية العلمية والأدبية والاجتماعية والثقافية ( الثقافة العلمانية) وانعدام الامر بالمعروف والنهي عن المنكر.

 

 

*  التقديم المادي لمجلة المعرفة :

الاسم : المعرفة

النوع: اسلامية

الدورية: تصدر كل شهر هجري

تاريخ الصدور: سبتمبر 1972

المدير المسؤول: عبد القادر سلامة

رئيس التحرير: راشد الغنوشي

الثمن : 300 مليم

عدد الصفحات: من 38 الى 53 صفحة

 

 

اصبحت المجلة اللسان الناطق للحركة منذ 1972 ( مع العلم ان اول عدد صدر بتاريخ افريل 1971 [3] وقد تم ايقافها بسبب مقال يحث على اعتماد الرؤيا في تحديد دخول شهر رمضان عوضا عن الحساب الفلكي)

نسب السحب والتوزيع [4]

*   جدول عن نسب السحب

 

*    التوزيع في البلدان العربية والأجنبية :

 

 

أسرة المعرفة:

تتركب اسرة المعرفة من حوالي اربعة افراد يتولون التحرير والإشراف على الطبع والتركيب والإصلاح ليس للمجلة محررون قارون كثيرون فهي تعتمد غالبا على اقلام بعض الاساتذة والطلبة الذين يحملون نفس اتجاه المجلة. اما الامضاءات التي تكررت والتي اثثت المجلة فهم السادة : عبد القادر سلامة ، محمد صالح النيفر ، احميدة النيفر، راشد الغنوشي، صلاح الدين الجورشي والحبيب المكني الذي شغل منصب رئيس ادراة المجلة انذاك.

كما تعاون مع المجلة بعض الاساتذة والمحامون كالأستاذ عبد المجيد النجار والمحامي عبد الفتاح مورو حيث تولى شرح بعض الايات القرآنية.

تداول على رئاسة تحرير المعرفة كل من : احميدة النيفر وصلاح الدين الجورشي وراشد الغنوشي

 

محاور المجلة

 

*   المواضيع العقائدية

*   المواضيع الفكرية والثقافية

v   المعرفة والغرب

v   المعرفة وبرامج التعليم في تونس

v   المعرفة تدعو الى اعادة كتابة التاريخ الاسلامي

*   المواضيع السياسية

v   المعرفة والحركة الاسلامية في تونس

v   المعرفة وأحداث جانفي 1978

v   المعرفة وقضية الشرق الاوسط

v   المعرفة وقضية ايران

*   المواضيع الاجتماعية

v   المعرفة والمرأة

v   المعرفة وظاهرة التدين في تونس

*   المواضيع المتفرقة

v   ركن بريد القراء

v   ركن اضواء تونسية : مقتطفات من الصحف والمجلات

مراحل المجلة: يمكن تقسيم اهم المراحل التي مر بها الخطاب الاعلامي لمجلة المعرفة الى مرحلتين:

*   المرحلة الأولى من السنة الاولى الى السنة الثالثة: 1972 - 1978

 تغلبت على المجلة الصبغة العقائدية الفكرية النقدية مع بعض البساطة والسطحية في النقد

انقسمت المواضيع الى :

-         مسائل فكرية وثقافية : نقد برامج التعليم والموقف من الغرب

-         مسائل عقائدية وأخلاقية

-         مسائل اجتماعية : موضوع الاسرة والاختلاط وعمل المرأة

المرحلة الثانية: 1978 – 1979  ( مرحلة التسيس) حافظت على صبغتها الفكرية ولكنها تطرقت الى مواضيع سياسية ، كما تحدثت بصفة واضحة ورسمية عن الحركة الدينية في افتتاحيتين في العدد 7 و 8 من السنة الرابعة

وتعتبر هذه المرحلة من  أدق الفترات في تاريخ الحركة لأنها جعلت من الظاهرة الاسلامية حدثا بارزا استقطب الرأي العام في الداخل والخارج. حيث تحدثت عن الظاهرة الاسلامية جريدة لوموند وجون افريك 1979 ( خاصة بعد نجاح الثورة الايرانية)

ركزت المجلة ايضا  في هذه المرحلة على القضايا ذات الصبغة الاجتماعية والسياسية ومواضع تتعلق بالفقه الحركي ( فقه الدعوة) ، على الانتماء الاخواني ومساندة الثورة الايرانية.

جدول ملخص للمعدل العام لكافة المواضيع[5]

السنة

مواضيع عقائدية

مواضيع ثقافية

مواضيع اجتماعية

مواضيع سياسية

متفرقات

1

21.17 %

40.42

11.30

7.19

6.70

2

24.45

46.95

5.63

9.16

7.36

3

15.38

50.82

7.90

7.70

11.80

4

13.06

48.58

11.80

8.02

14.99

5

6.78

42.35

7.07

24.50

12.71

 

على إثر توقيف مجلة المعرفة حاولت الحركة التعامل مع جرائد ومجلات مستقلة لنشر افكارها وترويج خطابها الاعلامي فكانت صحيفة "المجتمع" ثم "الحبيب"[6] 

كما لا يفوتنا التنويه بصحافة اخرى "جامعية" في نفس الفترة 1979 وهي المجلة الحائطية " الحدث السياسي " و"الحدث الثقافي"  وهي اولى نشريات الاسلاميين في الجامعة.

 

التعريف بصحيفة "المجتمع"

صحيفة اسبوعية سياسية جامعة تصدر بتونس

*   اول عدد اثثته النهضة كان بتاريخ 10 اوت 1979

*   المدير المسؤول: عبد الحميد عطية

*   رئيس التحرير : راشد الغنوشي (ابو معاذ)

*   المحررون:

v   ابو بكر الصغير ( صحفي)

v   كمال الجيلاني ( متخرج من معهد الصحافة)

v   محمد نجيب المناعي ( متخرج من معهد الصحافة)

v   فتحي بالحاج رمضان

*   صدر منها 14 عددا (العدد الاول في 21/10/1977 والعدد الاخير في 23/11/1979 )

*   الاعداد التي ساهمت في اصدارها الحركة الاسلامية هي ستة  ( 10 و 17 و 24 اوت 1979 و 12 و23 و 30 نوفمبر 1979)

*   التمويل: تستند الى ايمان القائمين بها وعليها

*   اتجاهها: الغنوشي يعرفها " ليست منشورا حزبيا يعزف على وتيرة واحدة ويعمل لصالح فئة معينة لكنها مجلة ملتزمة. ملتزمة بتصورها للوطن على انه ليس نزلا سياحيا بل كيان ثقافي وحضاري له خصائصه المتميزة"

*   مصادرة العدد 6 و 7 وصدور تتبع ضد كل من عبد الحميد عطية مدير الجريدة وراشد الغنوشي رئيس التحرير بتهمة ثلب النظام والتجاهر بأقوال مهيجة ونشر اخبار زائفة

*   العدد 6 تضمن صورة الخميني وقد مزق العلم الامريكي

*   العدد 7 فيه مقالات مساندة للثورة الايرانية.

التعريف بصحيفة "الحبيب"

صحيفة اسبوعية سياسية جامعة تصدر بتونس

*   صدر منها ستة اعداد فقط من 16/1/1981 الى 9/3/1983

*   صدر للحركة عددان فقط 16/1/1981 و 14/8/1981 [7]

*   جريدة اسبوعية جامعة

*   المدير المسؤول : الحبيب الجوادي

*   رئيس التحرير والمحررون غير معروفين ويكتبون بأسماء مستعارة

*   العدد الاول 9 جانفي 1981 صدر بثوب جديد : قبل صدور العدد الاول تم مداهمة المقر واعتقال هيئة التحرير ( اغلبها من ابناء الاتجاه الاسلامي) ثم تم اطلاق سراحهم

*   الحبيب لا تعبر عن اتجاه سياسي محدود ولا لسان مجموعة بعينها

*   العدد الثاني: تم ايقافه مدة 6 اشهر ومحاكمة مديرها يوم 9/12/1981 بسبب بعض المواضيع:

-         مقال اين نحن من استقلالية القضاء

-         مقال استراتيجية الكيان الصهيوني وموقف الانظمة العربية ازاءها

وكانت التهمة : نشر اخبار زائفة تمس بكرامة رئيس الدولة ورؤساء الدول العربية

*   صودر العدد الخامس وحجز في الاسواق وقد كان الحجز النهائي والإيقاف المؤبد للحبيب

*   ما يثبت ان المعرفة والحبيب والمجتمع هما صحافة الحركة : بيان 24 مارس 1981 يقول الغنوشي ومورو " وقد جاءت هذه الحملة تتويجا لسلسلة الاعتقالات والإيقاف التعسفي لجرائد الاتجاه المعرفة والمجتمع والحبيب "

 

 

 

 

 

 

 

 

محاور"المجتمع والحبيب"

1.    المجال السياسي

v   الانظمة

v   الحركة

v   قضايا داخلية

v   قضايا دولية

v   الجماهير والشعب

 

2.    المجال الاقتصادي

v   وضعية الاقتصاد في تونس

v   حل المشكل الاقتصادي

v   الاستغلال

v   الوضعية الاجتماعية

3.    الحركة الاسلامية

v   الحل الاسلامي

v   علاقة الحركة بالنظام

v   مواقف وأراء الحركة

v   المعارضة الاسلامية

4.    الحضارة

v   الحضارة الغربية

v   تقليد الغرب

v   التخلف

v   الحضارة الاسلامية

سار الخطاب الصحفي في جريدة الحبيب في نفس الاتجاه مع جريدة المجتمع ، اذ احتل المجال السياسي المرتبة الاولى اما لهجة الخطاب في الحبيب فقد كانت اشد منها في المجتمع نظرا لحملة الاعتقالات التي تعرضت لها الحركة سنة 1981.

قامت اكبر محاكمة لحركة الاتجاه الاسلامي صائفة 1981 ، حيث تضمن ملف القضية 3000 ورقة وقد كان "اضخم ملف عرفته قضية سياسية في القطر التونسي" بشهادة الاعلاميين والحقوقيين

تمثلت التهم في : - النيل من كرامة رئيس الدولة

-          الانتماء الى جمعية غير مرخص فيها

-         نشر اخبار زائفة

بلغ عدد المتهمين في هذه القضية : 78 شخصا

تحدثت عن هذه المحاكمات عديد الصحف:

*   جريدة الرأي 25/12/1981

*   الصباح 12/10/1981

*   الرأي 2/10/1981

*   الصباح 21-22-24- نوفمبر 1981

الخطاب الاعلامي في المجتمع والحبيب :

المجتمع

الحبيب

-         التركيز على الجانب السياسي والاجتماعي

-         الثورة الايرانية

-         تثبيت مفهوم الامة الاسلامية

-         انتقاد وسائل الاعلام والسياحة

-         مساندة الحركة الاسلامية المضطهدة في سوريا

حصلت في هذه الفترة اعتقالات في صفوف الاسلاميين:

-         اكدت الحركة في الحبيب على العمل المشترك مع بقية احزاب المعارضة

-          التأكيد ايضا على مبدأ الحرية والديمقراطية

 

 

تبلور الظاهرة الاسلامية من خلال الرد على حملات الاعلام المضاد: جريدة "العمل" 1979 نموذجا

 

ماهي الصورة التي رسمتها الصحافة الحزبية في اذهان التونسيين عن الاسلاميين والظاهرة الاسلامية آنذاك ؟ بماذا نعتتهم؟ كيف كان الرد الاعلامي للحركة الاسلامية ؟

ماهي السياسة الاعلامية التي نشأت فيها الحركة الاسلامية حينها ؟

سندرس موقف النظام التونسي من الحركة الاسلامية آنذاك  من خلال صحيفة "العمل"  بوصفها لسان "الحزب الاشتراكي الدستوري" الحاكم والناطق الرسمي للنظام

السياسة الاعلامية الرسمية/ وظائف الاعلام سنة  1979

-         تدعيم السيادة القومية

-         تثمين الوحدة القومية

-         ضمان استمرارية الدولة

-         حماية مكتسبات الدولة

-         خدمة التنمية

يتمثل سبب اختيار صحيفة العمل 1979 [8] في السياسة الاعلامية التي انتهجتها في تلك السنة حول تشويه حركة الاخوان المسلمين المصرية وبالتالي تشويه الحركة الاسلامية التونسية الناشئة . حيث  نشرت الصحيفة من 14 الى 27 ديسمبر 1979 دراسة طويلة بعنوان "الاخوان المسلمون في لعبة السياسة" اعدها رفعت سعيد وأدرجت الدراسة على شكل سلسلة بعناوين ضخمة مما جعل العديد من القراء يتساءلون عن سبب هذه الهجمة على الاسلاميين

تمت الهجمة الاعلامية على الحركة الاسلامية التونسية من خلال ثلاث جوانب

-         الجانب السياسي

-         الجانب الديني

-         جانب استقرار كل من تونس والأمة الاسلامية

حيث عمدت الصحيفة وبالتالي السلطة في ذلك الوقت الى افراغ الحركة الاسلامية من الصبغة العقائدية الاساسية التي تحركها من خلال المصطلحات التي استعملت في هذه الحملة واستعمال مفردات : ( التستر بالدين 25 مرة من 14 الى 27 ديسمبر / عندما يتخذ الاسلام ستارا / القناع / السم في الدسم / مندسين ودعاة فتنة / التصدي للتيارات الهدامة ) ارادت هذه الحملة دفع القراء الى اتخاذ موقف معادي لأصحاب هذه الحركة

 

 

1.    الجبهة السياسية

ورد في مقال "الاخوان المسلمون في لعبة السياسة" العمل 14/12/1979 : "ان ما حدث في العالم الاسلامي وفي تونس يعيد الى الاذهان ذكرى الشيخ البنا وجماعة الاخوان المسلمين وما بالعهد من قدم" واليوم فان هذه الجماعة تعاود الظهور عن طريق من اتبعها من التونسيين الذين يسعون كما يبين السيد الهادي نويرة " وراء قاطرة يربطون اليها عربتهم" فهم يعتمدون على " تهريب التسجيلات من المشارقة المأجورين ويعتبرون زعماء الحركات الاسلامية العالمية ( البنا والمودودي وسيد قطب ) قادتهم المثاليين.

رد الاسلاميين: مورو والجورشي ( مجلة المعرفة عدد 7 سنة 4 " احذروا انهم الاخوان المسلمون) : هدفت الصحيفة من وراء ربط هذه الحركة مع حركة الاخوان المسلمين الى تنفير الناس منها وتسهيل ضربها وهو شأن كل حركة طلائعية تجمع بين الابقاء على مكاسب الحضارة المادية وبث الروح الاسلامية

كما تهدف الى اقناع الناس بان هذه الحركة لم تنشأ نشوءا طبيعيا وانه لا وجود في تونس للتناقضات الدينية والثقافية كما هو الشأن في ايران او في بعض البلدان الاخرى

*   تهمة ممارسة العنف: ان ما يجدر ان يعلمه الجميع هو ما تقوم به هذه الجماعة "من توزيع وثائق ومناشير تتضمن تعليمات الى اتباعها قصد تنظيم الصفوف وتنسيق الخطة" ( مقال كشف القناع او السم في الدسم العمل 18/12/79)

" استعراضهم لما قد يكون لهم من عضلات يرتبط اساسا بطبيعة العنف التي هم عليها وهذا ليس من الجديد في شيء لان ممارسات الاخوان المسلمين رسمت في الذاكرة موجة الارتداد نحو التعصب الديني ونحو استخدام الارهاب المسلح" ( مقال الاخوان المسلمون في لعبة السياسية العمل 14/12/79)

رد الإسلاميين مقال الشيخ راشد في مجلة المعرفة " العمل الاسلامي وقطاع الطرق" السنة الخامسة 1979 ) "تستفيد وسائل الاعلام في ربطها بين العمل الاسلامي والعنف مما ترسب في العقل الجمعي للبشرية من ذكريات الحروب الدينية في العصور الوسطى"

*   تهمة الفشل السياسي: "ان ما يجب ان يعلمه الجميع هو النهاية التي آل اليها هذا التيار فقد اعترف بالفشل السياسي واعترف بعجزه وفراغ مبادئه ولم ينته اصحابه عن التضليل ولم يتخلوا عن المراوغة والإعراض عن الحوار " لقد اعياهم فرط المعارضة واعترفوا بالفشل" ( الهادي نويرة خطاب "العمل" 29/12/79 )

*   تهمة الضلال: اجمع كل التونسيين على الانطلاق وراء محررهم لتشييد امة منيعة الا افراد قليلون "ظلوا ذات يوم سبيل الرشاد" حادوا عن الطريق القويم وانساقوا الى الضياع

الرد: ككل من يدعي الحقيقة تحاول الجريدة مقاومة واحتقار كل من يخالفها الرأي وتقف من ورائها النظام مع "الذين يحبون من ينقادون اليهم كالأنعام فيجعلون انفسهم مكان الله لأنهم يطالبون الناس بالولاء المطلق لهم " ( سبينوزا من مقال "هل المسلمون في محنة؟ " جريدة الرأي 21/12/1979 ص 4)

*   تهمة بلوغ اهداف سياسية عن طريق التستر بالدين: "تحولا بارزا لبيوت الله من معاقل الايمان والتعبد الى منابر الخطابة الملتهبة والمعارضة " ( خطاب الهادي نويرة العمل 29/12/79 )

رد الإسلاميين "فصل الدين عن الدولة امر غير شرعي اذا ما تعلق الامر بالإسلام لان في ذلك تضييق للدين وحصر له في مجرد مشاعر فردية وطقوس وعبادات لا اثر لها" في حين ان الاصل في الاسلام هو ارتباط الدين بالدولة ارتباطا عضويا وكليا" ( الغنوشي : انعكاسات الثورة الايرانية المعرفة 1 افريل 1979)

*   تهمة خدمة الاغراض الشخصية: تراهم "يتسترون بالدين لخدمة اغراض شخصية"

*   تهمة التغرير: "فليعتبر كل ذي فكر قويم وكل ذي قلب سليم حتى يدرك ان السم في الدسم"

2.    الجبهة الدينية: تركزت حرب "العمل" على الحركة الاسلامية من خلال التشكيك وتشويه الاصول العقائدية والدينية التي ترتكز عليها الحركة الاسلامية وتعمل على نشرها

*   محور الاسلام والتدين: عمدت السلطة الى ابراز انجازات الدولة في الجانب الديني من خلال بناء الجوامع والتعليم الديني في البرامج الابتدائية والثانوية ( خطاب الهادي نويرة)

رد الإسلاميين (المعرفة  1979 صلاح الدين الجورشي " ماذا عن تهمة التستر بالدين" : عمدت السلطة الى سياسة سحب البساط من تحت ارجل الاسلاميين في حين ان بورقيبة انذاك قد اعلن عداءه للدين من خلال :

-         اعتزازه بإزالة جامع الزيتونة والقضاء الشرعي

-         القضاء على الاحباس

-         اصدار مجلة الاحوال الشخصية

-         اغلاق الكتاتيب

-         تبديل التقويم الهجري

-         الالزام بالإفطار في رمضان [9]

*   محور العلوم الدينية: السلطة تتهم الحركة بعدم الكفاءة لإلقاء الدروس المسجدية التي تتطلب الماما بالعلوم الدينية

*   محور الرجعية والتخلف، الدعوة الى الرجوع الى الوراء والجمود الفكري

الردود: صلاح الدين الجورشي "انهم اقصى اليمين ولا شك" المعرفة جوان 1978

راشد الغنوشي "نحن والغرب " المعرفة اوت 1978 " والعمل الاسلامي وقطاع الطرق"

*   محور التعصب والتطرف: رد عليه راشد الغنوشي من خلال مقال "دعوة الى الرشد" المعرفة جانفي 1979

*   محور الوصاية اتهام الحركة الاسلامية بممارسة الوصاية على الشعب بعد ان انضم اليها عدد كبير من التونسيين

 

3.    جانب استقرار تونس والأمة الاسلامية

*   محور مصلحة العالم الاسلامي : الحركة الاسلامية التونسية والتيارات الرجعية العالمية تساهم في عرقلة تطور العالم الاسلامي

الرد: مصالح المسلمين مهددة من قبل رؤسائهم الذين نصبتهم القوى الاستعمارية في الحكم مقابل تمكينهم من مواصلة استغلال اقطارهم ( الغنوشي العالم الاسلامي والاستعمار الحديث جريدة الرأي 20/5/1980 )

*   محور القويمة العربية ووحدة العالم الإسلامي الحركة الاسلامية ترفض انتماء تونس الحضاري الى العروبة

الرد: راشد الغنوشي : " ماذا تقول في القومية العربية" المعرفة فيفري 1979) يرى الاسلاميون ان تكون فكرة القومية منطلقا نحو وحدة المسلمين جميعا

*   محور النظام: عرفت الجماعة الاسلامية بالعداء للنظام القائم والسعي الى اضعافه وتخريبه

حصول الثورة الايرانية واحتلال السفارتين الامريكية في طهران وباكستان وحادث مكة قوى وجود الحركة وبرز ذلك من خلال التصعيد الاعلامي في جريدة "المجتمع"

 

 

الاعلام بداية التسعينات

بعد محاكمات 1981 لم تعد الحركة الى الساحة السياسية اعلاميا إلا بعد انفراج 1988

اختارت السلطة سنة 1988 شكلا للتعامل مع الحركة الاسلامية دون التورط في الاعتراف القانوني ويهدف هذا التعامل الى اقحام الحركة تدريجيا في اللعبة السياسية من خلال :

1.    دعوة الحركة نهاية 1988 للانضمام الى المجلس الاعلى للميثاق لوضع دستور جديد للبلاد والتوجهات الاساسية لجمهورية ما بعد بورقيبة ( وكانت الحركة ممثلة في شخص نور الدين البحيري)

2.    تمكين الحركة من تمثيلها بالمجلس الاسلامي الاعلى بداية 1989 في شخص عبد الفتاح مورو

3.    تمكين الحركة من المشاركة في الانتخابات البرلمانية 1989

4.    تمكين النهضة من صحيفة ناطقة باسمها "جريدة الفجر" اول عدد افريل 1990 والأخير ديسمبر 1990

5.    السماح بإنشاء منظمة طلابية موالية للحركة تسمى الاتحاد العام التونسي للطلبة

لم تدم فترة الانفراج طويلا اذ كانت نتائج انتخابات 1989 والنجاح الكاسح للنهضة سببا في فشل تجربة المشاركة والدخول في رحلة المتاعب ومحاصرة الحركة انجر عنها سحب الرخصة من اتحاد الطلبة مارس 1991 وتعطيل صدور جريدة الفجر ديسمبر 1990

 

 

عينة من المواضيع التي تناولتها جريدة الفجر[10]

 

 

العدد الرابع من جريدة الفجر 5 ماي 1990

 
 

العنوان

المؤلف

الركن

الصفحة

 

مطلع الفجر: حتى يظل الامل قائما

علي العريض

 

1

 

أهداف حركة النهضة كما تضمنها الملف الذي قدم سابقا الى وزارة الداخلية

حركة النهضة

على درب النهضة

2

 

حق الاختلاف (1)

راشد الغنوشي

على درب النهضة

2

 

حركة النهضة تطالب بسراح المنصف بن سالم

 

الفجر السياسي

3

 

صرخة ام طالب مجند

 

الفجر السياسي

3

 

الحملة الاعلامية الرسمية: سياسة الاقصاء طريق مسدود

عادل عبد الحق

الفجر السياسي

4

 

من اجل صحافة صادقة ومسؤولة

محمد المومني

الفجر السياسي

4

 

ماذا تعد الوزارة لاساتذة الحقوق

 

حريات

5

 

قضية الشهيد انور الجوادي امام القضاء

 

حريات

5

 

تراث الفكر السياسي بتونس: الملامح والافاق (4): اليسار يعيد انتاج الوثن

نور الدين بن بشير

الفجر السياسي

6

 

رد من الشيخ الغزالي وتعقيب من المصور

 

الفجر السياسي

6

 

من اجل مجتمع طاهر

خليفة عبيد

الفجر السياسي

7

 

الى المسؤولين عن نضالنا في فلسطين

حسين التريكي

الفجر الدولي

8

 

الجزائر في ذكرى 8 ماي: التاريخ ذاكرة الزمن

شريف -طالب تاريخ

الفجر الدولي

9

 

اليمن : الوحدة على الابواب

 

الفجر الدولي

10

 

العلمنة طريق للاستسلام

احمد جبريل

الفجر الدولي

10

 

الفجر تسأل الدكتور المنصف المرزوقي: ميثاق لحقوق الطفل الافريقي: لماذا؟

 

مجتمع

11

 

الطفل المنحرف : مجرم ام ضحية؟

فكرية الزريبي

مجتمع

11

 

عنصرية واضطهاد اطفال (رئيس بلدية عنصري)

احمد العش

مجتمع

12

 

عمال مناجم الكاف : شبح البطالة

الكافي

مجتمع

12

 

المواد الاولية للعلف: الاسعار في ارتفاع من جديد

ابن عمر

مجتمع

12

 

تثقيف عمالي (2) اخي العامل هذه بعض حقوقك المهنية

محمد المومني

مجتمع

13

 

الى الشباب: الهوية نقطة ارتكاز

ابو ايمن

شباب -جامعة - تعليم

14

 

قراءة في السياسة التعليمية (4): الاختيار الثقافي وفلسفة التعليم بعد 1956

 

 

 

 

رد هادئ على حوار متشنج (رد على تصريحات محمد الشرفي)

عامر العريض

شباب -جامعة - تعليم

15

 

نحو رؤية جديدة للامتحان

نجيب غ (معلم)

شباب -جامعة - تعليم

15

 

الانسان اولا

 

تنمية واقتصاد

16

 

الاقتصاد التونسي : الواقع والافاق

ابو حسام

تنمية واقتصاد

16

 

مفاهيم ينبغي ان تتوضح

خلدون

تنمية واقتصاد

17

 

حوار لا تنابز

بن عيسى الدمني

الفجر الثقافي

18

 

شموع العودة (2) قس ابن ساعدة الايادي

محمد البدوي العامري

الفجر الثقافي

18

 

انهارت الماركسية وبقيت الدعوة الى العدل الاجتماعي

عادل حسين

حوارات

19

 

تقديم كتاب: التاريخ الاسلامي وفكر القرن العشرين: دراسة نقدية في تفسير التاريخ للدكتور فاروق عمر

عبد القادر عبار

الفجر الثقافي

20

 

استشراف مستقبل الامة الاسلامية

ندوة الجزائر - منذر

الفجر الثقافي

20

 

وذكرهم بايام الله

عمر اليحياوي

اسلاميات

21

 

في الذكرى الواحدة والثلاثين لرحيل الامام سعيد النورسي

 

اسلاميات

22

 

ذاكرة الليل (4)

صابر عبد الرحيم

الى فجر مقبل

24

 

بالسواك الحار

 

الى فجر مقبل

24

 

المقامة الاسعارية

منصف سلايمي

الى فجر مقبل

24

 

 

 

العدد الثالث من جريدة الفجر 5 ماي 1990

 
 

العنوان

المؤلف

الركن

الصفحة

 

مطلع الفجر: ما موقف المجتمع المدني

 

 

1

 

موقف حركة النهضة من الخطاب الرئاسي: نجاح المبادرة رهين توفير المناخ المناسب

علي العريض

على درب النهضة

2

 

قضايا المستقبل الاسلامي

وقائع ندوة

على درب النهضة

2

 

أمل المقهورين

راشد الغنوشي

على درب النهضة

2

 

أهكذا نجازي علماءنا؟

د المنصف بن سالم

حريات

3

 

على هامش اجتماع اللجنة الاممية لمناهضة التعذيب

 

حريات

3

 

ازداوجية القول والفعل

سحنون الجوهري

الفجر السياسي

4

 

تحرير المساجد من القيود

حوار مع المحامي فتحي عبيد

الفجر السياسي

5

 

نداء الى كل عضو بالرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان

محمد نجيب الحسني

الفجر السياسي

5

 

الواقع السياسي في تونس: الملامح والافاق ( ج 3) القوى التي صارعت الوثن من داخل منظومته

نور الدين

الفجر السياسي

6

 

على هامش تصريح مدير الاذاعة والتلفزة: رب عذر اقبح من ذنب

عادل عبد الحق

الفجر السياسي

6

 

هل يسقط عرفات غصن الزيتون من يده؟

 

الفجر السياسي

7

 

أحمد ياسين رمز لصمود الانتفاضة

 

الفجر السياسي

7

 

هجمة الاعلام الفرنسي على الجزائر

ايمن الصّديق

الفجر الدولي

8

 

الكويت: الشيخ جابر احمد الصباح يعلن تنظيم انتخابات عامة

عمر

الفجر الدولي

9

 

قراءة في السياسة التعليمية بتونس ( ح 3): الزيتونة من 1949 الى 1956

 

شباب-جامعة -تعليم

10

 

دور الشباب في نهضة الامة

ابو ايمن

شباب-جامعة -تعليم

10

 

الطلبة المجندون: الاستثناء لماذا؟

الدكتور المنجي الكعبي

شباب-جامعة -تعليم

11

 

اوضاع الطلبة المجندين

 

شباب-جامعة -تعليم

11

 

الشغيلة التونسية تحيي عيد الشغل العالمي

نجم الدين بن احمد

مجتمع

12

 

قراءة في ظاهرة الهجرة: الدوافع والابعاد

رضا الغول

مجتمع

13

 

الاطفال المشردون ابرياء,,لكنهم تعساء

فكرية الزريبي

مجتمع

14

 

أصل المشكلة الاقتصادية: مقاربة اسلامية

أبو حسام

مجتمع

15

 

ظاهرة الاقتصاد الموازي

 

تنمية واقتصاد

16

 

افلاس

بن عيسى الدمني

الفجر الثقافي

17

 

بين يدي هذه السلسلة

محمد البدوي العامري

الفجر الثقافي

17

 

الاسلام مع الحريات والتجديد : حوار مع عادل حسين ( 2)

حاوره رمزي بن عبد الله

حوارات

18

 

شريط صفائح من ذهب : الهزيمة او جدلية الحلم وقوة الاشياء

ابو ايمن

متابعات ثقافية

19

 

بين الوحي والعقل والقلب

الصادق شورو

اسلاميات

21

 

هل نستنجد بالسيف لحماية الحداثة؟

أبو اسماء

الى فجر مقبل

24

 

ذاكرة الليل (3)

صابر عبد الرحيم

الى فجر مقبل

24

 

بالسواك الحار

 

 

 

 

 

 

 

 

 

قائمة الملاحق

ملحق رقم 1


 

 

ملحق رقم 2

 

ملحق رقم 3


 

ملحق رقم 4

  

  

ملحق رقم 5


ملحق رقم 6


  

 

 

 

 



[1]  انظر الملحق عدد 1

 

    فتحية بلغيث: الحركة الاسلامية في تونس من خلال صحيفة العمل ( استجواب راشد الغنوشي): رسالة ختم الدروس بمعهد الصحافة وعلوم الاخبار تونس 1981 [2]

[3]  صورة عن افتتاحية العدد الاول المحجوز وقد صدر العنوان "المعرفة" وتحته عبارة "لسان الهداية الاسلامية" انظر الملحق  عدد 2

[4]  سعيدة النالوتي: الصحافة الاسلامية في تونس : مجلة المعرفة. شهادة ختم الدروس بمعهد الصحافة وعلوم الاخبار تونس 1979 – 1980

[5]  سعيدة النالوتي: نفس المصدر

 صدر اول عدد للمجتمع  في اكتوبر 1977 والحبيب في جانفي 1981 .[6]

[7]  انظر الملحق عدد 3

 

[8]  انظر الملحق عدد 4

[9]  انظر الملحق عدد 5

[10]  انظر الملحق  عدد 6 

مصدر الخبر : بريد الــحــــوار نــــت
 
 
 تعليقات الزوّار

 

 
التعليقات المنشورة لا تعبّر إطلاقا عن موقف الحوار نت  وإنّما عن رأي كاتبها فقط ، ونحن ننشرها إيمانا منّا بحرّية الرّأي وفتحا لنافذة النـّقد البنـّاء وتبادل الآراء. لذلك نرجو منكم التزام الموضوعية تجنّب الإساءات مهما كان نوعها

 

 

احجز اسمك المستعار لتتمكن من استخدامه في التعليقات بشكل شخصي ( عند استخدامك لاسمك المستعار في التعليقات لا يمكن لشخص آخر استخدام هذا الاسم )

الرئيسية | منتدى الحوار | أرسل مقالاً | اتصل بنا | من نحن | الأرشيف | مواقع ذات صلة | أضفنا للمفضلة | اجعلنا صفحتك الرئيسية

ما ينشر في شبكة الحوار نت لا يعبّر بالضّرورة عن رأي الإدارة ولا يلزم إلا كاتبه.