.

.

قيادي في الجبهة الشعبية: النواب توجهوا لسوريا دون تنسيق مع وزارة الخارجية.. ونظام الأسد لا يستحق المساندة

بتاريخ : 2017-03-20 الساعة : 16:13:50

التصنيف : الأخبــار الرئيسيــة     عدد القراء : 85

انتقد القيادي في الجبهة الشعبية والأمين العام السابق لحزب البعث  عثمان بلحاج عمر زيارة وفد من النواب لسوريا ولقاءهم أركان النظام السوري،  مشيرا إلى أنه لم يتم في الجبهة الشعبية مثلا الاتفاق على الزيارة وعلى تكوين هذا الوفد. 

وقال بلحاج عمر في تصريح لحقائق أون لاين، اليوم الإثنين 20 مارس 2017، إن النواب لم يعلموا مكتب المجلس ولم ينسقوا مع وزارة الخارجية، وحري بهم سياسيا واخلاقيا ان يتحدثوا بصفاتهم الشخصية ولا يذكرون صفاتهم لا البرلمانية ولا السياسية، وفق تعبيره.

وأضاف " من حيث المضمون هؤلاء النواب زاروا سوريا ليعبروا عن مساندتهم لنظام بشار الأسد وليس كما يروجون للحصول على معلومات والكشف عمن مول وساهم في تسفير الجهاديين إلى سوريا، فهذا الحديث لا يصدقه عاقل، لان مثل هذه المواضيع تناقش بين مؤسسات الدولة السورية والدولة التونسية".

وشدّد على انّ نظام الأسد الذي استنجد بالروس والايرانيين وأدخل الطائفية الى سوريا لينتصر على جزء من شعبه لا يستحق المساندة، مستغربا من مساندة نواب يعارضون الرئاسة مدى الحياة ويساندون الأسد، الذي جاء للحكم بتزييف الدستور، واعتلى سدة الحكم بتاييد امريكي غربي معلن والذي يضحى اليوم بشعبه وعمار بلده من أجل الكرسي، وفق قوله.

وتابع بالقول " نحن في تونس "زواولة" والإعلام غرّر بالعديد من ابناء شعبنا وجعلنا نعتقد انّ نظام بشار الأسد نظام مقاومة ، والسياسيون أيضا ساهموا في ذلك إضافة إلى الأموال التي تضخها إيران لمنظمات المجتمع المدني والاحزاب والشخصيات السياسية لكي يزيفوا الحقائق".

وتساءل "كيف يكون مقاوما من صفى المقاومة الفلسطينية في لبنان، ومن ساهم ب 20 الف جندي في العدوان على العراق تحت قيادة الامريكان... ومن يسمح لايران بانفاذ اجندتها في لبنان والعراق وفي عموم الوطن العربي".

ولفت إلى أن حركة البعث، وبعض المستقلين داخل الجبهة ورابطة اليسار العمالي يرفضون مساندة نظام الأسد لأنها قضية مبدئية.


مصدر الخبر : حقائق أون لاين
 
 
 تعليقات الزوّار

 

 
التعليقات المنشورة لا تعبّر إطلاقا عن موقف الحوار نت  وإنّما عن رأي كاتبها فقط ، ونحن ننشرها إيمانا منّا بحرّية الرّأي وفتحا لنافذة النـّقد البنـّاء وتبادل الآراء. لذلك نرجو منكم التزام الموضوعية تجنّب الإساءات مهما كان نوعها

 

 

احجز اسمك المستعار لتتمكن من استخدامه في التعليقات بشكل شخصي ( عند استخدامك لاسمك المستعار في التعليقات لا يمكن لشخص آخر استخدام هذا الاسم )

الرئيسية | منتدى الحوار | أرسل مقالاً | اتصل بنا | من نحن | الأرشيف | مواقع ذات صلة | أضفنا للمفضلة | اجعلنا صفحتك الرئيسية

ما ينشر في شبكة الحوار نت لا يعبّر بالضّرورة عن رأي الإدارة ولا يلزم إلا كاتبه.