.

.

الإمارات ترسل 30 ضابطا إلى تونس لحماية سفيرها !!!

بتاريخ : 2017-06-04 الساعة : 09:58:12

التصنيف : مختصــرات الأخبــار     عدد القراء : 327


كتب المدون رشدي بوعزيز معلقا على تدخل الإمارات العربية المتحدة في شؤون الدول وخاصة منها التي حدثت ثورات فقال:"الضربة التي لا تقصم ظهرك تقويك، بعد إرسالها سيارات لمرشحين في الإنتخابات الرئاسية الماضية، وما خفي كان أعظم، الإمارات ترسل 30 ضابطا إلى تونس لحماية سفيرها في الظاهر، ولغايات لا يعلمها إلا الله في الباطن؟؟إختراق أجهزة أمنية خارجية لأجهزة دول أخرى عمل موجود في كافة أنحاء العالم وليس بجديد. المهم في هذا كله هو التوقي من شرورها، ولا يتم هذا إلا في ظل وجود شرفاء في الأجهزة الأمنية يقظة وذكية وقادرة على التوقي من سمومها وإفشال مخططاتها، وفي ظل وجود شعب مواكب للأحداث وفاهم كما ينبغي لما يحاك ضده وقادر على المحافظة على وحدة صفه أمام محاولات تفريقه وتركيعه.

ما حدث مؤخرا بعد زيارة ترامب للخليج وتدخل مصر في ليبيا وتسريب إيمايلات السفير الاماراتي يدل على أن هنالك مؤامرات تحاك ضد تجربتنا الديمقراطية الوليدة والناجحة التي تقض عرش السلاطين والملوك، وأن هناك أياما عصيبة ستعيشها بلادنا، وسنتخطاها بحول الله بفضل وجود الشرفاء في هذا البلد والغيورين على حاضره وعلى مستقبله، ولن تزيدنا هذه المكائد إلا صلابة “فالضربة التي لا تقصم ظهرك تقويك”، وتذكروا في هذا المقام جيدا قولة صدام حسين: “إذا كانت لديك عشر رصاصات، فأطلق واحدة فقط على عدوك والبقية على الخونة من بني جلدتك”، وقد أعذر من أنذر. ويوفى الحديث."

مصدر الخبر : تدوينات
 
 
 تعليقات الزوّار

 

 
التعليقات المنشورة لا تعبّر إطلاقا عن موقف الحوار نت  وإنّما عن رأي كاتبها فقط ، ونحن ننشرها إيمانا منّا بحرّية الرّأي وفتحا لنافذة النـّقد البنـّاء وتبادل الآراء. لذلك نرجو منكم التزام الموضوعية تجنّب الإساءات مهما كان نوعها

 

 

احجز اسمك المستعار لتتمكن من استخدامه في التعليقات بشكل شخصي ( عند استخدامك لاسمك المستعار في التعليقات لا يمكن لشخص آخر استخدام هذا الاسم )

الرئيسية | منتدى الحوار | أرسل مقالاً | اتصل بنا | من نحن | الأرشيف | مواقع ذات صلة | أضفنا للمفضلة | اجعلنا صفحتك الرئيسية

ما ينشر في شبكة الحوار نت لا يعبّر بالضّرورة عن رأي الإدارة ولا يلزم إلا كاتبه.