.

.

إتحاد المنظمات الإسلامية بأوروبا:بيان صحفي حول الاعتداء على الكاتدرائية القبطية في القاهرة وهجمات اسطنبول

بتاريخ : 2016-12-13 الساعة : 06:31:00

التصنيف : تقارير و بيانات     عدد القراء : 402

بسم الله الرحمن الرحيم

اتحاد المنظمات: نستنكر بشدة الاعتداء الإرهابي على الكنسية القبطية، ونعتبر استهداف دور العبادة انتهاكاً لكافة القيم الدينية والإنسانية

تلقى "اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا" بكثير من الأسى أنباء الاعتداء الإرهابي الذي وقع يوم الأحد (11 ديسمبر 2016) على الكاتدرائية المرقسية في القاهرة، وأسفر عن قتل 23 وجرح نحو 50 من الأبرياء فضلاً عن ترويع روّادها من النساء والأطفال. ويستنكر الاتحاد هذا الاعتداء بأشد العبارات، مندداً بتلك الأعمال الوحشية التي تستبيح أرواح البشر ودماءهم، وتسعى لضرب الأمان وبث الفتنة في المجتمعات، ومؤكداً على موقفه المبدئي من أن والإرهاب لا دين.

كما يدعو الاتحاد كافة مكونات المجتمع المصري إلى الوقوف صفاً واحداً ضد محاولات بث الفرقة والكراهية بين أبناء هذا المجتمع الواحد، الذي لم يسمح ببروز النزعات الطائفية أو التفرقة على أي أساس عبر تاريخه المديد. ويؤكّد الاتحاد أهمية تضافر الجهود المخلصة التي تنشد استقرار المجتمعات للتماسك في وجه تلك الاعتداءات الإجرامية التي تستهدف الجميع.

وإذ يجدد الاتحاد تضامنه مع الشعب المصري كله وخاصة مع الكنيسة القبطية في هذا المصاب الأليم، فإنه يتقدم بأحرّ التعازي لذوي الضحايا الأبرياء، ويشاطرهم مشاعر الألم، متمنياً عاجل الشفاء لجميع المصابين.
بروكسيل، 12 ديسمبر 2016
 
اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بسم الله الرحمن الرحيم


*«اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا» يندد بالاعتداء الإرهابي الآثم في إسطنبول*

يندد «اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا» بالاعتداء الإرهابي الآثم الذي استهدف وسط مدينة إسطنبول التركية مساء السبت (10 ديسمبر 2016)، موقعاً عشرات الضحايا من رجال الشرطة والمدنيين بين قتيل وجريح. 

ويعرب الاتحاد عن تضامنه مع الشعب التركي في هذا المصاب، كما يؤكد على ثقته بقدرة تركيا على تجاوز تل المحاولات البائسة للعبث بأمنها واستقرارها، ومواصلة مسيرتها نحو حماية الديمقراطية ودعم دولة القانون، واستمرار التقدم والازدهار برغم التحديات والمخاطر. 

ويتقدم الاتحاد بخالص العزاء للشعب التركي وحكومته، كما يعبّر عن مواساته لأسر الضحايا الأبرياء الذين سقطوا في هذا الاعتداء الوحشي، ويسأل الله تعالى الشفاء العاجل لجميع المصابين.

بروكسيل، 11 ديسمبر 2016
«اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا»

 

مصدر الخبر : بريد الــحــــوار نــــت
 
 
 تعليقات الزوّار

 

 
التعليقات المنشورة لا تعبّر إطلاقا عن موقف الحوار نت  وإنّما عن رأي كاتبها فقط ، ونحن ننشرها إيمانا منّا بحرّية الرّأي وفتحا لنافذة النـّقد البنـّاء وتبادل الآراء. لذلك نرجو منكم التزام الموضوعية تجنّب الإساءات مهما كان نوعها

 

 

احجز اسمك المستعار لتتمكن من استخدامه في التعليقات بشكل شخصي ( عند استخدامك لاسمك المستعار في التعليقات لا يمكن لشخص آخر استخدام هذا الاسم )

الرئيسية | منتدى الحوار | أرسل مقالاً | اتصل بنا | من نحن | الأرشيف | مواقع ذات صلة | أضفنا للمفضلة | اجعلنا صفحتك الرئيسية

ما ينشر في شبكة الحوار نت لا يعبّر بالضّرورة عن رأي الإدارة ولا يلزم إلا كاتبه.