.

.

كيف يصوم المسلمون في بلدان لا تغرب فيها الشمس؟

بتاريخ : 2017-05-28 الساعة : 05:22:18

التصنيف : مختصــرات الأخبــار     عدد القراء : 354

 بدأ المسلمون في أرجاء العالم، السبت 27 مايو/أيار 2017 صيامهم مع حلول شهر رمضان، والذي يمتنعون فيه عن الطعام والشراب من الفجر حتى الغسق، ولكن ماذا يحدث حينما تكون مقيماً في بلدٍ لا تغرب، أو نادراً ما تغرب، فيه الشمس؟

يعيش المسلمون في الدائرة القطبية بعض أكثر الظروف صعوبةً في رمضان؛ إذ يمكن أن يقضوا يومهم بساعاته الـ24 كاملةً في ضوء الشمس دون أن تغرب. ولن يتناول الأشخاص الذين يمتثلون للصوم أي طعامٍ، أو مياه، ولن يُدخِّنوا، منذ شروق الشمس وحتى وغروبها. وينتهي الصوم بوجبةٍ تُسمَّى الإفطار.

ويُتوقَّع أن يشارك نحو 22% من سكان العالم، 1.6 مليار نسمة، في هذا الصيام المُقدَّس في مختلف أنحاء العالم، بحسب ما ذكرته صحيفة “الإندبندنت” البريطانية السبت 27 مايو/أيار 2017.

وفي مناطق مثل إقليم لابلاند، وفنلندا، والسويد فإن غروب الشمس لا يحدث سوى لفتراتٍ بسيطة، أو قد لا تشهد غروباً تماماً، في أشهر الصيف. وقد شاركت إحدى الأسر خبراتها وتجاربها حول الطريقة التي تقضي بها شهر رمضان في شمالي فنلندا، حيث تغرب الشمس لمدة 55 دقيقة فقط.

فقال محمد لخدمة “الجزيرة بلس”: “سيبدأ الصيام عند الساعة 1:35 في الصباح الباكر، وسينتهي عند الساعة 12:48 مساءً. وبالتالي ستصل ساعات الصوم إلى 23 ساعة و5 دقائق. ولا يستطيع أصدقائي، وعائلتي، وأقاربي الذين يعيشون في بنغلاديش تصديق أنَّ بإمكاننا أن نقضي رمضان هنا أو نصوم لأكثر من 20 ساعة”.

وأضاف: “ولذلك، حينما علموا منّا أنَّنا نصوم هنا لمدة 23 أو 22 ساعة ونصف في رمضان، قالوا فحسب: “إنَّ ذلك لا يُصدَّق، كيف تستطيعون فعل ذلك؟”. لكن الحمد لله، نتمكَّن من فعل ذلك بطريقةٍ أو بأخرى، ونحن نقوم بعملٍ جيدٍ للغاية”.

وقال إنَّ مسلمين آخرين في بلدانٍ مجاورة لديهم نفس تلك الظروف المُتعلِّقة بمدة سطوع الشمس قد اكتشفوا طرقاً أخرى للتأقلم مع الوضع.

وتختلف الاجتهادات حول وجوب صوم المسلمين طيلة هذه الساعات، فبينما يلتزم القسم الأكبر منهم بالساعات الطويلة هذه، يختار آخرون الصوم، والإفطار، بحسب توقيت مكة المكرّمة، وفقاً لما ذكرته وكالة الأناضول.

بالنسبة للمسلمين الذين يعيشون في بريطانيا، فإنَّ ساعات الصوم قد تتراوح بين 16-19 ساعة حسب المنطقة التي يعيشون فيها.
وتختلف التوقيتات والتواريخ الخاصة بشهر رمضان والصيام كل عام في التقويم الغربي لأنَّها تُحدَّد اعتماداً على الدورة القمرية.

وفي العالم العربي كشفت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن الجزائر تشهد هذا العام أطول مدة صيام لشهر رمضان، وفقاً للحسابات الفلكية، بمعدل 16 ساعة و44 دقيقة، فيما يكون أقصرها بالصومال بـ13 ساعة.

وحول هذا السياق أوضح المختص الجزائري في علم الفلك، الدكتور أحمد قريق، في تصريح له أن هذه الأمور طبيعية وتحدث بحكم فصول السنة وعدم ثبات ساعات الليل والنهار”، وفق ما ذكر تقرير لصحيفة سبق السعودية.

وأضاف الدكتور قريق أن ساعات الليل والنهار تتساوى في الاعتدال الربيعي والاعتدال الخريفي ما بين 21 مارس/آذار و23 سبتمبر/أيلول، إلى أن نصل إلى أقصى حد في 21 يونيو/حزيران.

مصدر الخبر : مواقع إخبارية
 
 
 تعليقات الزوّار

 

 
التعليقات المنشورة لا تعبّر إطلاقا عن موقف الحوار نت  وإنّما عن رأي كاتبها فقط ، ونحن ننشرها إيمانا منّا بحرّية الرّأي وفتحا لنافذة النـّقد البنـّاء وتبادل الآراء. لذلك نرجو منكم التزام الموضوعية تجنّب الإساءات مهما كان نوعها

 

 

احجز اسمك المستعار لتتمكن من استخدامه في التعليقات بشكل شخصي ( عند استخدامك لاسمك المستعار في التعليقات لا يمكن لشخص آخر استخدام هذا الاسم )

الرئيسية | منتدى الحوار | أرسل مقالاً | اتصل بنا | من نحن | الأرشيف | مواقع ذات صلة | أضفنا للمفضلة | اجعلنا صفحتك الرئيسية

ما ينشر في شبكة الحوار نت لا يعبّر بالضّرورة عن رأي الإدارة ولا يلزم إلا كاتبه.